منتديات نصرة سيد الخلق

منتديات نصرة سيد الخلق

ديني
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محبة الرسول
 
عاشقة الجنان
 
جمال
 
الشيخ سامي
 
عاشق الرسول
 
بـنـ غـزة ـت
 
بابي انت وامي يارسول الله
 
طير المحبه
 
عاشق الشهادة
 
Admin
 
المواضيع الأخيرة
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات نصرة سيد الخلق على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات نصرة سيد الخلق على موقع حفض الصفحات
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 لطفًا.. إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق الرسول
Admin
avatar

عدد المساهمات : 160
تاريخ التسجيل : 14/06/2009

مُساهمةموضوع: لطفًا.. إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء   10/7/2009, 10:49 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نداء مزعج ينطلق مباشرة دون مواربة أو مجاملة تتبعه نداءات أكثر أزعاجًا.

نداءات يستمع لها كل آدمي على الأرض يحمل هاتفًا نقالاً أو لا يحمل، فالرصيد يقارب على الانتهاء، وعليك أن تستدرك نفسك قبل فوات الأوان.


يا غارقًا في الغفلة، تتكلم أينما شئت وكيفما شئت فإن لم تحاسب نفسك وتتفقد أحوالك فالنداء يطاردك، رصيدك يقارب على الانتهاء.



تستمع لهذا النداء في جمع كبير يقول لجليسك إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء ولا تتفقد هاتفك ذاتيًا قبل أن ينطلق منه هذا النداء لك أمام الناس، وأجزمُ أنه لا يحب أحد الاستماع لهذا النداء، وبخاصة أمام الناس، ومع ذلك فيتم تجاهل المصير المحتوم إلا من رحم ربك تدفن الصديق والقريب والحبيب، وترى مشهد الموت الذي يأتي على غفلة فيأخذ الشاب وصحيح الجسم كما يأخذ الكبير والمريض والغني والفقير والأمير والأجير، على حدٍ سواء وقد تستمع لمواعظ الواعظين وتحذيراتهم وتزهيدهم في الدنيا والتحذير من الغفلة والتسويف.

إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء ومع ذلك لا تبادر ولا تعد للأمر عدته؟ وأحيانًا تنتهي فترة صلاحية الإرسال فلا تستطيع إيصال صوتك لأحد ثم تنتهي فترة الاستقبال والعياذ بالله فيكون بعدها الفصل الدائم الموت.


يا أيها الإنسان، الذرة التائهة في الكون إلا مَن هدى الله، إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء أو إنك أصبحت كتلة من الدم واللحم قد لا ترسل ولا تستقبل إلا بمساعدة قلما تتوفر وقد يصل الأمر إلى أن ينفضَّ كل من حولك عنك ثم يكون الموت الفاجعة المصيبة الكبرى.

إنَّ النداءات متعددة فبعضها لسان مقال يتمثل بالمواعظ والخطب، وبعضها لسان حال تتمثل بالشيب وضعف الجسم ودخول فترة أعمار أمة محمد- صلى الله عليه وسلم- أو بعضها الأمراض، وبعضها رؤية الجنائز وقصص الموتى وحالاتهم المتعددة التي لا يوضع لها قانون وليس لها تفسير إلا تفسير واحد هو القدر والأجل الذي يجعل الحدث والعمر والخطر غير كافية لوحدها للموت ومفارقة الحياة الدنيا؛ إنما السبب المباشر هو القدر الذي لا يعرفه أحد إلا الله ﴿وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ﴾ (لقمان: من الآية 34).



لم تنته مواضع الآلام التي يجب أن يكتب عنها، فهي متزاحمة متعددة متجددة، وفي كل يوم لطمة، ولكنني أردت أن أخاطب فيكم الوجدان الذي يستحضر الموت ويتذكره ويستعد له، ومن أكثر ذكر الموت فهو من الأحياء الذين يسهمون في عمارة الأرض.


لكن الذين يغفلون عن الموت هم الأموات الذي يفسدون الأرض ويهدرون ما فيها ويسعون في خرابها، فمن نسي الموت نسي العمل الصالح الذي تتجاوز منفعة صاحبه، ومن نسي الموت سوَّف وأجّل، وظلم وغدر وفجر، وسرق وسلب، وتطاول وتكبَّر.



وأخيرًا فإنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء واجه الحقيقة كما هي قبل أن تنتهي فترة الصلاحية فتقول رب ارجعون، وقبل أن تسمع وجاءت سكرة الموت بالحق أو سكرة الحق بالموت، ونسأل الله حسن الخاتمة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة الرسول
مبدع
مبدع
avatar

عدد المساهمات : 320
تاريخ التسجيل : 30/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: لطفًا.. إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء   14/7/2009, 7:12 pm

سلمــــت يمنـــاك على هذا الموضــوع الجميل
بـــــوركت فــي ميــــــزان حسنـاتــك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بـنـ غـزة ـت
Admin
avatar

عدد المساهمات : 150
تاريخ التسجيل : 20/02/2010
العمر : 23
الموقع : http://ughx.ahlamontada.ne

مُساهمةموضوع: رد: لطفًا.. إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء   8/8/2010, 7:33 pm

جزاك الله خيراً



موضعك حلو اكتير


مشكوووووووووووور


تحيـــــــــــــــــــاتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لطفًا.. إنَّ رصيدك يقارب على الانتهاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نصرة سيد الخلق :: محمد :: المنتدي الأسلامي-
انتقل الى: